الدبيبة منارة الحضارة
زائرنا الكريم نرحب بك ونتمنا انضمامك الينا

ابداع وذكاء

اذهب الى الأسفل

ابداع وذكاء

مُساهمة من طرف أسامة سعيد الحسن في السبت ديسمبر 25, 2010 3:30 pm

هي قصيدة لها قصة

حدثت لاحد الخلفاء ولكن لم يحضرني اسمه

حين كان يتنزه في بستان فسمع غلاماً ينشد

قولي لطيفك ينثني --- عن مضجعي وقت المنام
كي استريح وتنطفي --- نار تأجج في العظام
دنف تقلبه الأكف --- على فراش من سقام
أما أنا فكما علمت --- فهل لوصلك من مرام
. فقال الخليفة: إذا كان ذلك حقا فغير القافية وثبت المعنى. فقال الغلام:

قولي لطيفك ينثني --- عن مضجعي وقت الوسن
أستريح وتنطفي --- نار تأجج في البدن كي
دنف تقبله الأكف --- على فراش من شجن
أما أنا فكما علمت --- فهل لوصلك ثمن

فقال الخليفة ليتك تثبت المعنى و تغير القافية أيضا. وفقال الغلام:

قولي لطيفك ينثني --- عن مضجعي وقت الهجوع
كي أستريح وتنطفي --- نار تأجج في الضلوع
دنف تقبله الأكف --- على فراش من دموع
أما أنا فكما علمت --- فهل لوصلك من رجوع

وفي المرة الرابعة؟ قال الغلام:

قولي لطيفك ينثني --- عن مضجعي وقت الرقاد
كي أستريح وتنطفي --- نارٌ تأجج في الفؤاد
دنف تقبله الأكف --- على فراش من سهاد
أما أنا فكما علمت --- فهل لوصلك من معاد


تعالو نحاول مجاراة هذه الابيات والمقاطع

ونقيم ونشوف البفوز


أسامة سعيد الحسن

عدد المساهمات : 6
نقاط : 12
تاريخ التسجيل : 25/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى